آخر الأخبار
جلالة السلطان يعزي خادم الحرمين ويتلقى شكر دوق لكسمبورج الكبرىالسلطنة تدعو الصناديق والقطاع الخاص للاستثمار في تقنيات الأقمار الاصطناعيةنفط عُمان يسجل 48.72 دولار أمريكيفي ختام مؤتمر خليجي مختص بصلالة: توصية بإنشاء مركز دولي للتحكيم البحري في السلطنةتخريج دفعتين من ريادة الأعمال لمنتسبي «الدفاع والقوات المسلحة»«الأهلية».. أول شركة تأمين تدرج في سوق الأوراق الماليةانطلاق الملتقى الخامس لأفضل الممارسات في مجال رعاية كبار السن بصلالةعبري والبريمي والحمراء الأعلى في معدل هطول الأمطاردار الأوبرا السلطانية تستعد لـ «موسم الفنون الرفيعة»السلطنة تمتلك ثروة هائلة وغير مستغلة من الموارد الوراثية الحيوانية والنباتية«السوق من السماء» تفوز بالمركز الأول في مسابقة الموج للتصوير الضوئيحلقتان تدريبيتان للعاملين الصحيين في الحملة الوطنية للتحصين ضد الحصبة«النبهانية» تتأهل للدور الثاني في بطولة الكناري الدولية13 قتيلا في حادث دهس بوسط برشلونةتشقق جزء من الطريق الدولي الرابط بين رخيوت واليمن
الألمانية: عملية عسكرية إيطالية مثيرة للجدل

الألمانية: عملية عسكرية إيطالية مثيرة للجدل

Vorlesen mit webReader

قررت إيطاليا أن تتدخل وتكافح عسكرياً، العمليات الإجرامية المتمثلة بتهريب البشر من ليبيا باتجاه الشواطئ الإيطالية. جريدة «برلينر زيتونغ» الألمانية انتقدت هذا القرار ولفتت إلى مخاطر وعدم جدوى عسكرة سياسة الهجرة التي تتبعها إيطاليا، فالتدخل العسكري الإيطالي قبالة شواطئ ليبيا، سيعرقل أو يعيق حتماً مخططات مهربي البشر لكنه لن يمنعهم من إيجاد أو ابتكار طرق أخرى لإيصال اللاجئين إلى السواحل الأوروبية لقاء مبالغ طائلة. جريدة «برلينر زيتونغ» الألمانية تسأل أيضاً: ماذا سيحلُّ باللّاجئين الذين ستعترضهم البحرية الإيطالية؟ هل ستتم إعادتهم إلى ليبيا؟ ولمن سيسلَّمون؟ هل ستُستَخدم ضدهم القوة إذا قاوموا القوة العسكرية الإيطالية؟ هل سيصار بعد ذلك إلى معاملتهم بشكل يتناسب مع حقوق الإنسان؟ أم أنهم سيُعادون إلى المرافئ التي خرجوا منها؟ هل سيُسَلَّمون إلى السلطات الليبية؟ وأية سلطات؟ هل سيتم احتجازهم أو سجنهم في المعتقلات؟ هل سيتم توزيعهم على الأراضي الأوروبية أو الإيطالية؟… بعد سلسلة الأسئلة هذه تشير اليومية الألمانية إلى أنَّ الإيطاليين يعوِّلون على إنشاء مراكز ليبية لتسجيل اللّاجئين فهذه الحلول يوافق عليها بعض المسؤولين الأوروبيين. الفكرة تبدو بسيطة ومقنعة للوهلة الأولى، لكن تحقيقها بشكل فعَّال يفترض سنوات من الانتظار إلى حين استتباب الأوضاع الأمنية والسياسية في ليبيا. لذلك، فإنَّ إقفال خطوط النقل البحري عبر المتوسط من ليبيا إلى إيطاليا لن يحلَّ أزمة اللجوء بل سيزيد من صعوبتها كما سيزيد من شماتة العالم الحر بالاتحاد الأوروبي.

أغسطس 12, 2017

Facebook Comments

إنستغرام

تويتر

  • 59 minutes agoRT @RoyalOmanPolice: ارتفاع عدد الوفيات إلى ٨ حالات وفاة ، بينهم ٦ مواطنين و٢ من الجنسية اليمنية ، نسأل الله لهم الرحمة.
  • 59 minutes agoRT @RoyalOmanPolice: طيران الشرطة ينقل شخصين مصابين نتيجة حادث هيما إلى مستشفى نزوى المرجعي. /t.co/5viqUtGZrq
  • 59 minutes agoRT @RoyalOmanPolice: حادث تصادم بين مركبتين يبعد مسافة ٣٠ كيلو متر جنوب ولاية هيما نتج عنه 5 وفيات و7 اصابات بين البالغة والمتوسطة. https:/…
  • yesterdayملتقى بيت الزبير الدولي الأول للفنون يسدل الستار على فعالياته #جريدة_عمان /t.co/OV3cTTdE5j /t.co/dRUQFYirey
Ugg Women Boots Cheap UGG boots snowing uggs moncler down jackets moncler women moncler jacket uk
Ugg Boots 5825 ugg outlet ugg mini boots moncler jackets for men doudoune moncler cheap moncler coats