آخر الأخبار
جلالة السلطان يهنئ الرئيس المجري بالعيد الوطني لبلادهالسلطنة تستعد لبناء أول محطة لطاقة الرياح في منطقة الخليج العربيوزير الصحة: العمل بجهد لإنشاء مختبر تخصصي مركزي يتوافق مع المختبرات العالميةجامعة السلطان قابوس تستقبل اليوم 3 آلاف طالب في مرحلة البكالوريوسالسلطنة ضيف شرف لأول مرة على مستوى الشرق الأوسط في المعرض الدولي للملاحة البحرية بفرنساوفاة الكاتب المسرحي المصري محفوظ عبد الرحمنالجيش اللبناني يخوض معركة «فجر الجرود» ضد داعشالمدعية العامة الفنزويلية السابقة تلجأ الى كولومبيا«القبول الموحد»: 22470 طالبا وطالبة استكملوا إجراءات التسجيل و376 قبلوا العرض ولم يستكملواوزير الصحة: العمل بجهد لإنشاء مختبر تخصصي مركزي متوافق مع المختبرات العالميةبعثة الحج العمانية تصل إلى الديار المقدسة وتباشر عملها في خدمة ضيوف الرحمن«جامعة السلطان قابوس» تستقبل اليوم 3 آلاف طالب وطالبة في مرحلة البكالوريوس وأكثر من 300 في الدراسات العلياالمؤتمر الوطني الخامس للتمريض يوصي بتطوير الخدمات المقدمة للأمهات والأطفال«الأطفال المعوقين» تنظم المعرض الاستهلاكي التضامني الأول الخميس المقبل«التربية» تقبل استقالة 898 موظفا وموظفة خلال 7 أشهر بينهم 787 حالة أكملوا المدة القانونية لاستحقاق المعاش التقاعدي 
الفرنسية: لا يجوز التمييز بين اللاجئين؟

الفرنسية: لا يجوز التمييز بين اللاجئين؟

Vorlesen mit webReader

كتبت يومية «ميديا بارت» الفرنسية أنَّ تصنيفاً للَّاجئين سيتم اعتماده في المستقبل القريب وهذا ما أعلنه وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب في تصريح لصحيفة «يوم الأحد» الفرنسية. الوزير الفرنسي ردَّد أنَّ فرنسا ترغب بتمييز واضح بين اللَّاجئين. فكل لاجئ لأسباب اقتصادية سيتم ترحيله وسيتم الإبقاء على من هو لاجئ بسبب الحروب والاضطهادات. اليومية الفرنسية تأسف لصدور هكذا تصريح عن وزير الداخلية الفرنسي. فهل المجتمع الفرنسي يملك كل المعطيات التي تؤهله للمباشرة بمشروع التمييز بين مهاجر أو لاجئ وآخر بحيث يرفض لجوء أحدهم ويقبل لجوء آخر؟ وهل يجب دوماً التذكير أنَّ فرنسا بشكل خاص وأوروبا بشكل عام لديهما واجب رعاية كل من يلجأ اليهما؟ إنَّ بعض السياسيين بات يستخدم شعارات ويوافق على برامج توحي بأن تصنيفاً للَّاجئين بات موضع التنفيذ. نعم هنالك اليوم لاجئ جيد وآخر غير جيِّد. فمن المسؤول عن هذه التصنيفات وكيف حصل وصارت معتمدة ومبرَّرة بهذه السهولة؟ هل أوروبا تعزل وتصنِّف نفسها عندما تصنِّف اللاجئين وتعزلهم؟ تضيف يومية «ميديا بارت» الفرنسية إنَّ اقتراح وزير الداخلية الفرنسي ليس منطقياً على الإطلاق لأنه لا يحل أية مشكلة ولا ينهي هواجس المواطنين المعنيين مباشرة بتوافد اللاجئين. إنَّ تصنيف اللاجئين هو أمر غير ممكن عملياً وليس أسرع إدارياً مما هو متَّبع من تدابير حالياً. في كل الأحوال إن المشكلة الأولية تكمن في مقرَّات إقامة اللاجئين وهم ينتظرون قرار السلطات الرسمية بقبولهم أم إعادتهم إلى بلدانهم. في هذه المقرات المكتظة المكلفة جداً تنمو المشاكل التي لم يُحسَب لها حساب بعد.

أغسطس 12, 2017

Facebook Comments

إنستغرام

تويتر

Ugg Women Boots Cheap UGG boots snowing uggs moncler down jackets moncler women moncler jacket uk
Ugg Boots 5825 ugg outlet ugg mini boots moncler jackets for men doudoune moncler cheap moncler coats