آخر الأخبار
السلطنة تواصل احتفالاتها بعيد الفطر المبارك - صحار تنظم مهرجانا بحريا يجسد تاريخها ويحتفي بالمقدم الميمونأسعار الوقود تتراجع ونفط عمان يرتفع «19» سنتًافيروس الفدية «بيتيا» ينتشر في العالم.. و«السلامة المعلوماتية» يحذرمقتل 30 مدنيا في دير الزور.. وماتيس «يشيد» بعدم استخدام «الكيماوي»إعلان الطوارئ في اليمن لمواجهة الكوليراعــباس يدعـو حماس لحـل لجنتها الإدارية لتحـقيق المصالحـةكوريا الشمالية تصدر أمرا بإعدام رئيسة «الجنوبية» السابقةالكهوف والمحميات والمتنزهات.. مزارات طبيعية تستقطب المواطنين والمقيمين«بيئة» تخصص حاويات للتخلص من مخلفات الذبائحتفاعل شباب الرستاق في مسابقة طلوع النخيلأهالي المضيبي يرسخون عادات وتقاليد أيام عيد الفطراليوم..افتتاح جامع سمد الشأن بسعة 3000 مصلٍّأكثر من 98 ألف ريال صرفت لفئات المستحقيـن بصنــدوق التكافـــل بالقابـلالاحتفال باختتام مسابقة حفظ القرآن بالخابورةختام فعالية مسابقة المثقف الأول بالعوابي
النقل والاتصالات تنجز مرحلة متقدمة من مشروع طريق برض ـ الأفلاج بالمضيبي

النقل والاتصالات تنجز مرحلة متقدمة من مشروع طريق برض ـ الأفلاج بالمضيبي

Vorlesen mit webReader

علي بن خلفان الحبسي
المضيبي في 19 يونيو/ أنجزت وزارة النقل والاتصالات مرحلة متقدمة من مشروع طريق “برض ـ الأفلاج” بولاية المضيبي البالغ مسافته 16 كيلومترا لينهي بذلك معاناة الأهالي بالقرى التي يخدمها الطريق من الطرق الترابية لفترة طويلة من الزمن ولم يتبقى من تنفيذ الطريق إلا جزء ترابي بسيط من المشروع الذي يخدم عدد من القرى على طول مساره وهي سليسلة والهيلة والجفر العالي ويقطع الطريق عدة أودية وادي الخيال والموالح ووادي الجرف، ويعتبر الطريق واحدا من المشاريع الحيوية الهامة التي تشهدها وولاية المضيبي خلال هذا العام حيث يعمل المشروع على إنهاء معاناة أهالي برض وما جاورها من وعورة الطرق والأودية ويسهم في تعزيز مجالات النواحي الاقتصادية والسياحية والبيئية والاجتماعية والخدمية وغيرها من المجالات.

انتهاء المعاناة
وعبر الأهالي في برض والقرى التي يخدمها الطريق عن سعادتهم بتنفيذ هذا المشروع الذي انتظروه منذ عدة سنوات وقال المواطن محمد بن حمود بن ناصر الوهيبي : طريق برض أعتبره أهم إنجاز تحقق في القرية والقرى المجاورة حيث ظلت المطالبة من أجل تنفيذ هذا المشروع عدة سنوات لتتحقق هذه المطالب التي سعى فيها الجميع إلى واقع ملموس يعايشه اليوم جميع أهالي قرية برض والقرى التي يمر عليها هذا الطريق ومن حيث المعاناة قبل الطريق هي كثيرة من حيث الرمال والأتربة وكنا لا نستخدم سوى سيارات الدفع الرباعي واليوم أصبح السكان يستخدمون مختلف أنواع المركبات الصغيرة أو الكبيرة وكانت أكبر شريحة تعاني من الطريق الترابي هم طلبة وطالبات المدارس حيث كانوا يستخدمون الطريق ذهابا وإيابا وسط مخاطر الأتربة وانعدام الرؤية وتوقفهم عن الدراسة عدة أيام بسبب الأودية وتغير معالم الطريق وانتظار تمهيده وكذلك المراجعين إلى المستشفيات حيث تصبح المعاناة معانتين معاناة المرض ومعاناة الطريق.
وأضاف الوهيبي بأن الطريق يخدم أكثر من 13 منطقة بالإضافة إلى ولاية القابل وبدية ومرير من نهاية الطريق الحالي وما ذا استكمل هذا الطريق إلى بدية فانه سيقدم خدمة كبيرة ويختصر الطريق المسافة بشكل كبير ونتمنى من الحكومة تكملة هذه الجهود والعمل على إنارة الطريق لتكتمل بذلك منظومة هذه الخدمات التي تسهل علينا الكثير بما فيها تيسير التواصل الاجتماعي بين أهالي القرى المجاورة والتنقل بينها بكل يسر وسهولة ونثمن دور حكومتنا الرشيدة على سعيها الدءوب في تنفيذ هذا المشروع.

مشروع حيوي
عبدالله بن سعيد بن ناصر الوهيبي : في بداية حديثنا نتوجه بالشكر للحكومة الرشيدة ممثلة في وزارة النقل والاتصالات على تنفيذ هذا المشروع الهام لقرية برض والقرى التي يخدمها الطريق وكذلك يخدم ولاية بدية التي تبعد نحو 30 كيلومترا من نهاية الطريق الحالي كما نشكر أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ممثلي الولاية ومكتب سعادة الوالي والذين سعوا جميعا من أجل هذا الطريق التي أصبح حقيقة بعد أن كان حلما بسبب المعاناة من الطريق الترابي البالغ 16 كيلومترا من حيث قطع الأودية والرمال خاصة معاناة طلبة وطالبات المدارس إلى قرية الأفلاج بصفة يومية والمراجعين إلى الخدمات الصحية بصفة دورية وغيرها من متطلبات المواطنين ذهابا وإيابا بواسطة هذا الطريق.
وقال : الخدمات التي تقدمها الطرق في الوقت الحاضر خدمات لا يمكن حصرها فهي شرايين اقتصادية واجتماعية وبيئية قدمت الكثير للسكان وهذه الطرق ساهمت في استقرار السكان وبناء المساكن وتوفر بعض الخدمات وأصبحت الحركة المرورية سلسلة وسهلة والحقيقة لم نكن نتوقع يوما ما أن يتم تنفيذ هذا المشروع بهذه السرعة ومواصفات أسهمت في انسيابية الحركة المرورية في هذا الطريق الذي نأمل استكمال ما تبقي منه.
وأشار عبدالله الوهيبي إلى أنه قبل رصف الطريق كان طلبة وطالبات المدارس يتوقفون عن الدراسة في بعض الأحيان عدة أيام كذلك ونصبح شبه معزولين عن باقي الخدمات بالولاية وفي الوقت الحاضر تجري الأودية والطريق سالك بدون صعوبة تذكر.

يونيو 19, 2017

Facebook Comments

إنستغرام

Sorry:

- Instagram feed not found.

تويتر

Ugg Women Boots Cheap UGG boots snowing uggs moncler down jackets moncler women moncler jacket uk
Ugg Boots 5825 ugg outlet ugg mini boots moncler jackets for men doudoune moncler cheap moncler coats