آخر الأخبار
السلطنة تدعو إلى الحوار والتفاهم لحل النزاعات والتوترات في العالم بالطرق السلمية والمصداقيةتقنية المعلومات تحذر من انتشار فيروس مطورتدشين متوقع لمشـاريع التخرج الفـائزة في قطاع الاتصالات ونظـم المعلومـاتإنشاء أول مصنع لخيوط نسج القطن بصحارتمديد‭ ‬التسجيل‭ ‬بجائزة‭ ‬السلطان‭ ‬قابوس‭ ‬للإجادة‭ ‬الصناعيةالعبادي لن يعترف باستفتاء كردستان وبارزاني يمضي في إجرائهحــزب ميركل يفــوز في انتخابات ألمانيامناقشة التغلب على مصاعب عبور خطوط النفط والغاز ببحر عمان والمحيط الهندي«التربية»: قرابة 8 آلاف طفل لم يتم تسجيلهم في الصف الأول للعام الدراسي 2017/‏‏‏‏2018تواصل أمطار الخير على عدد من الولايات وجريان الشعابقائد القوات البحرية السعودية يزور السلطنةمستشفى النهضة يتمكن من استئصال ورم نادر لمريض«الصحة» تدشّن وحدة السكتة الدماغية بمستشفى نزوىلطفي بو شناق: «الغناء إما صوفي أو لا يكون» ومحمد ثروت: «يكفينا شعارات»مستشفى صحار ينفذ خطة إخلاء أثناء نشوب حريق
إرادتها نابعة من ذاتها.. الإسماعيلية تدوس على إعاقتها وتفتتح محلا لتصميم العباءة والملابس

إرادتها نابعة من ذاتها.. الإسماعيلية تدوس على إعاقتها وتفتتح محلا لتصميم العباءة والملابس

Share Button

كتبت – خالصة بنت عبدالله الشيبانية –

عفاف بنت سعيد الإسماعيلية، فقدت السمع منذ ولادتها، وارتدت السماعات منذ أن كانت في التاسعة من عمرها، بدأت في مجال العمل على التطريز وتصميم الملابس منذ عام 2009، بعد أن أنهت 3 سنوات من دراستها في التصميم بكلية «collection fashion» في مدينة لندن ببريطانيا.
بعد عودتها لم تجد معلمًا لها في هذا المجال، واستمرت في البحث عن مصدر رزق لها يعينها على تطبيق ما تعلمته خلال فترة دراستها، فقررت الخوض في مجال التجميل، وبعدها لاحظت عفاف أن النساء في ولاية إبراء يفضلن ارتداء اللبس التقليدي العماني خصوصًا في المناسبات، فقررت في عام 2010 أن تبدأ في مجال تصميم وتطوير اللبس التقليدي الخاص بالمحافظة الشرقية، واستمرت في تصميمه لمدة 4 سنوات في البيت، استخدمت فيه أقمشة الحرير، والتفاصيل التجميلية للباس بطريقة بسيطة ومحببة للنساء.

محل خاص
وبحلول 2015 قررت عفاف تطوير نفسها في مجال التصميم، لتشمل تصاميمها جميع أنواع الفساتين وليس اللباس العماني فقط، فهي تطمح للعالمية، كما أن رغبتها بتغيير فكرة الآخرين بقدرات الأشخاص ذوي الإعاقة كانت أهم ما تسعى إليه، لذا قررت أن تفتتح المحل الخاص بها، بمساندة صندوق الرفد، وقامت بدراسة الجدوى، ولقاء المختصين في المشاريع، وقامت بتجهيز المحل، وتوفير الآلات والأدوات اللازمة لأداء عملها، بوجود عاملين متخصصين للتطريز وعامل للخياطة، تدير المحل بنفسها من الساعة التاسعة صباحا، وتعمل على تضبيط القياسات وشراء الأقمشة والأدوات اللازمة للتصاميم.
وقالت عفاف إنها واجهت العديد من الصعوبات، أهمها مراجعة المؤسسات لإنهاء إجراءات ترخيص المحل، إضافة إلى أن بعض الموظفين في الجهات الحكومية لا يفهمونها عند عدم وجود مرافق لها للحديث معهم، لذا تناشد عفاف إيجاد أشخاص مؤهلين للتحدث مع ذوي الإعاقة في تلك المؤسسات، كما أشارت عفاف إلى عدم وجود مساعد لها في السابق، وتقوم بتصميم وخياطة وتطريز اللباس بنفسها، وهذا ما كان يأخذ الكثير من وقتها.

الاعتماد على الذات
وتسعى عفاف لتطوير قدرات الأشخاص ذوي الإعاقة، وتعليمهم، وتحثهم على عدم الاتكالية على الحكومة في تطويرهم، فالحكومة طرف مساعد، والإرادة دائما تنبع من الذات.
وتقول عفاف: إن المصمم العالمي اللبناني إيلي صعب هو قدوتها في تصميم الملابس، كونه يمارس التصميم بنفس الطريقة المحببة لها في التصميم، ويعتمد على لون وملمس القطعة في صناعة التصميم الخاص به بطريقة بسيطة وجميلة.

أبريل 19, 2017

Facebook Comments

تويتر

Ugg Women Boots Cheap UGG boots snowing uggs moncler down jackets moncler women moncler jacket uk
Ugg Boots 5825 ugg outlet ugg mini boots moncler jackets for men doudoune moncler cheap moncler coats